السوق الأمريكي

منذ سنتين

7,515 قراءة

سهمان في مجال ناشئ ضاعفوا قيمتهم في عامين… هل يضاعفونها مرة أخرى؟

تنويه: تم نشر هذا المقال بطريقة بسيطة لرفع الوعي، ويحمل وجهات نظر من الكاتب. ولا يعتبر بأي شكل من الأشكال توصية شراء أو بيع. وإنما ننصح القارئ بطلب استشارة مفصلة من اقتصادي مختص.

هناك الكثير من المجالات التي يعد الاستثمار فيها خيارًا مثاليًا في الوقت الحالي، وذلك على الرغم من السوق الهبوطي الذي تمر به الأسهم الأمريكية، ومن هذه المجالات نجد مجال الليثيوم.

وطبقًا لأحدث البيانات في 14 أكتوبر الجاري، وطبقًا لمنصة موتلي فول، فإن شركات Albemarle (ALB), Sociedad Quimica y Minera de Chile (SQM) (والتي تعرف باسم SQM), وLivent (LTHM) قد تمكنت من تحقيق عوائد بنسبة 155%، 156% و 144% على الترتيب للمستثمرين.

ولا شك في أن هذه النسب مثيرة جدًا للاهتمام، خصوصًا في حين أن مؤشر S&P 500 بأكمله قد تمكن فقط من إرجاع 5.9% في نفس المدة الزمنية، وهي عامان.

ولعل العامل الرئيسي الذي دعم هذه الشركات هو الطلب المستمر والمتزايد على منتجات الليثيوم، وذلك حيث غنها تستخدم بشكل رئيسي في تصنيع بطاريات المركبات الكهربائية. ومن المتوقع لهذا المجال أن يستمر في النمو.

الاستثمار في أسهم الليثيوم

على الرغم من التفاؤل الذي يحيط بشركات الليثيوم، إلا أنه من غير المتوقع لأسهم Albemarle, SQM, وLivent أن تحقق نفس الأداء السابق في الفترة المقبلة، وذلك حيث إن السوق قد تغير كثيرًا مقارنة بنهايات 2020، ويظهر ذلك بوضوح في التضخم المتنامي وارتفاع أسعار الفائدة في السوق الأمريكي.

وإلى جانب ذلك فإن معدني الليثيوم قد بدءوا في توسيع طاقتهم الإنتاجية، وبناءًا عليه فإننا قد نشهد مرحلة من ضعف الطلب مقابل العرض ضمن هذا السوق، خصوصًا مع مخاوف الركود المحلقة في الآفاق.

وبناءًا عليه نستنتج أن الاستثمار قصير المدى في هذا المجال قد يكون متوترًا، بينما الوضع ليس كذلك بالنسبة للاستثمار طويل المدى، ذلك حيث إن مجالات الليثيوم والسيارات الكهربائية سوف تنتعش لا محالة. ولا يقتصر الأمر على سيارات الركاب، بل أن تكنولوجيا المركبات الكهربائية سوف تتوسع لتشمل الحافلات، سيارات النقل والمزيد.

قد يهمك أن تقرأ: صندوق كاثي وود Ark يستمر في الهبوط بأكثر من 60% وهذه هي أبرز أسهمه

الاستثمار في Albermale و Livent

حسب موتلي فول، الاستثمار في Albermale وسهمها ALB وLivent وسهمها LTHM قد يكون الأفضل بالنسبة لمعظم المستثمرين، وذلك لأنها شركات أمريكية في الأساس. بينما يقع مقر SQM الرئيسي في تشيلي، ولذلك فإنها تتأثر بعوامل مثل المواقف السياسية واختلاف العملات.

وبالعودة للحديث عن Albermale و Livent فإن الثانية تتميز بأنها تعمل في سوق الليثيوم بشكل حصري، بينما تعمل Albermale في أكثر من مجال، ويمثل الليثيوم 60% من إيراداتها فقط.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *